Contact

لم هذه الخجولة في عرض أسنانك

بينماهناك بعض الناس يحظون من ابتسامة بيضاء طبيعية مثالية لكونهم أصحاب أسنان بيضاء نقية هناك  مجموعة أخري تستحي من أظهار الأسنان مما يمنعهم من الإبتسامة والضحك في المجالس أويحملهم على ابتسامة تالفة أو ناقصة يمكن أن تؤثر سلبا على الثقة بالنفس واحترامه. والسبب في ذلك يرجع إلى عدم الاهتما م والرعاية بالأسنان. يمكن للأسنان المفقودة أو الملطخة أو الملتوية أن تؤدي إلى تجنب الناس عن الابتسام أو عدم الابتسام بسبب الإحراج الذي يرون أنهم سيخضعون له بسبب ما سيفكر الآخرون في اختلافاتهم الشفهية. ومع ذلك لا داعي إلى القلق لأن النية تكسبك طريقة تتغلب على هذه المشكلة.

فإنه يمكن لطبيب الأسنان تجميل وتصحيح أسنانك عن طريق التقنيات التي هي شائعة جدا في طب الأسنان اليوم. فإذا كان عندك أسنان ملتوية أو أسنان مفقودة قد تشعرلها بالحرج أو الشعور بالضعف بسبب العيوب في الأسنان وتشعربالاستحياء بالتحدث في الأماكن العامة فاستبشر بأن التقنيات الحديثة في العيادات الفموية في الهند ستمنحك الأسنان البيضاء الجديدية من خلال العلاج. هناك أشياء يمكنك القيام بها لمساعدتك على تصحيح أسنانك. وهي زيارة طبيب أسنان من خلال هذه الزيارة يمكن تحسن نظافة الفم، وتصحيح أي مشاكل يمكن أن تكون في أسنانك كالمساعددة في تصويب أقواس الأسنان.

إذا كان عمرك يتراوح بين الأربعين إلى الخمسين فهناك دائما يكون الميل فيك إلى الرضا عن صحة الأسنان الخاصة بك. هذا هو الحال خاصة بالنسبة لأولئك الذين لديهم الحد الأدنى من قضايا الأسنان . ولكن اتباع النظام الغذائي الغير لائق، وعدم الاعتناء بصحة الفم قد يؤدي إلى الإصابة بالأمراض الهالكة الضارة مثل السرطان وغيره. وهذه المخاطر والمشاكل الصحية للأسنان يمكن أن يتعرض لها الكثير من مجموعة كبار السن في الواقع.

تحدث مشاكل الأسنان الحالية لعادات الأكل المهملة أو هفوات الرعاية عن طريق الفم. و تشتمل الأعذار الشائعة التي يقدمها الناس في في أغلب الأحيان فيما يتعلق بإغفال صحتهم الشفوية : الأسرة ومسؤوليات العمل، والالتزامات الاجتماعية، و ممارسة الرياضة البدنية. في حين تحاول الحفاظ على لياقتك البدنية و تهتم بصحة أعضاء الجسم الأخرى ، أنت بحاجة ماسة إلى الانتباه إلى صحة الفم أيضا . ومن المعروف جيدا أن هناك علاقة معقدة بين صحة الأسنان وصحة الجسم كله.

وقد اقترحت مجموعة من البحوث وجود صلة قوية بين أمراض اللثة والحالات الطبية الأخرى بما في ذلك مرض السكري وأمراض القلب والخرف والسكتة الدماغية. إذا كان العلماء على حق، فالتجويف الفموي يمكن أن تكون بمثابة مقياس لحالة جسمك. ويمكن اعتبار مشاكل صحة الفم مثل مرض اللثة و جفاف الفم المتلازم مؤشرا على الظروف الطبية الكامنة. على الرغم من أنك قد يكون لديك قضايا العمل والأسرة، و لكن هذه لا تغير الحقيقة بأن تجاهل أسنانك الآن سوف يكاد يكون له آثاراً سلبيا تتبعك في وقت لاحق. في الواقع ما تفعله الآن بك هو في غاية الأهمية نحو الوقاية من إدينتوليسم –  والوقاية من فقدان كامل من الأسنان الدائمة – في زمن متأخر .

و إهمال استبدال عدد قليل من الأسنان المفقودة الآن، على سبيل المثال، يمكن أن يكون له تأثير في فقدان الأسنان على المدى الطويل. الأسباب الرئيسية للأسنان المفقودة هي عدم وجود خيارات النظافة ونمط الحياة غيرالمناسبة مثل التدخين والحمية الكربوهيدرات عالية. خيارات نمط الحياة يمكن أن تؤدي إلى أمراض اللثة، والتي إن لم يكن التعامل به بسرعة، يمكن أن تتطور إلى التهاب اللثة، وهو شكل متقدم من أمراض اللثة. مع مرور الوقت. وهذا المرض  يقوم بتجريد أنسجة اللثة الخاص بك، مما يؤدى إلى فقدان الأنسجة العظمية التي تحمل الأسنان في المكان. مرض اللثة هو في الواقع يمكن تجنبها مع تدابير نظافة الفم الذكية. ويمكن للزيارات المنتظمة لعيادات الأسنان لإجراء الفحوص الشفوية أن تساعد في منع حدوثه. تنظيف الأسنان المهنية يساعد على مسح عنيد عن طريق الفم و لوحة تراكم التي تساهم في تسوس الأسنان وأمراض اللثة. ويمكن أيضا أن يتم ذلك بالإضافة إلى نظافة وقائية تنطوي على تحجيم الأسنان وتلميع.

يمكن أن يؤدي تدخين التبغ والاستهلاك المفرط للكحول إلى مجموعة متنوعة من المشاكل الصحية للأسنان، بدءا من الأسنان المشوهة إلى مشاكل حادة مثل سرطان الفم. وإلى جانب الحد من هذه العادات أو تجنبها تماما، فإن أفضل طريقة لتجنب الإصابة بسرطان الفم هي الانتباه إلى العلامات والأعراض من خلال إجراء فحوصات شفوية منتظمة في مكتب طبيب الأسنان. معدل الإصابة بسرطان الفم هو أيضا أعلى بكثير في منتصف الفئات العمرية – وخاصة الذكور  الذين هم من الأربعين إلى الخمسين من عمرهم مقارنة مع الفئات العمرية الأصغر سنا. وبما أن سرطان الفم قابل للعلاج إذا تم الكشف عنه في وقت مبكر، فإنه يدفع إلى أن تتم مراقبة صحة الفم بشكل منتظم من قبل طبيب الأسنان. وبالتالي، فإننا نحثكم على الحصول على فحص الأسنان وزيارة عيادات الأسنان اليوم.